ما حكم عمل المرأة في صالونات التجميل النسائية ؟ و هل كسب هذه الصالونات حلال أم حرام ؟

ما حكم عمل المرأة في صالونات التجميل النسائية ؟ و هل كسب هذه الصالونات حلال أم حرام ؟

الجواب:

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم.

كان من نتاج الحضارة الغربية وضعف العلم الشرعي، وانتشار بعض المظاهر في المجتمع المسلم ألفها كثير من الناس، حتى ان البعض يستغرب السؤال عن حكمها ، ومن ذلك صالونات التجميل.

الصالونات هي محلات خاصة تقوم بتزيين النساء او الرجال، وتسمى الخاصة بالنساء بصالونات التجميل ، والخاصة بالرجال بصالونات الحلاقة .

الحكم على أعمال صالونات التجميل يستتبعه حكم المال المكتسب من هذه الاعمال ، فما كان حلالا كان كسبه حلال وما كان من الاعمال حراما كان كسبه حراما.

اعمال صالونات التجميل تنقسم الىقسمين:

القسم الاول :

اعمال محرمة ، سواء عملت في صالون ام في غيره ، مثل النمص للحاجبين او ازالتهما، والوشم او ما يعرف بالتاتو في أي جزء من الجسم،ووصل الشعر ، والشعر المستعار لقوله عليه السلام في الحديث الصحيح :” لعن الله النامصة والمتنمصة ، والواشمة والمستوشمة، والواصلة والمستوصلة ، والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله” او القصات التي فيها تشبه الكافرات او تشبه بالفاسقات لقوله عليه السلام:” من تشبه بقوم فهو منهم”، وما فيه اطلاع على العورات المحرمة بين النساء على بعضهن ، واولى بالحكم تصدر الرجال لاعمال تزيين النساء فكل ذلك محرم وكسبه حرام.

واما بالنسبة لصالونات الرجال، فالاعمال المحرمة مطلقا حلق اللحى او حلاقة القصات التي فيها تشبه بالكفار، وقد رأينا بعض من لا خلاق له من الشباب يتشبه بالنساء وينمص حاجبية، فالى الله تشتكى غربة الاسلام ، وغياب الرجولة، ومما هو اولى بالحكم في الحرمة ان تقوم نساء بالحلاقة للرجال حتى وان كان اصل الفعل مباحا للرجال ، فقيام النساء به للرجال او العكس يجعل المباح محرما لاجل الاختلاط والملامسة والنظر لغير الحاجة وكشف العورات …الخ.

القسم الثاني:

المباح في ذاته، وهو التزين بما هو جائز شرعا، مثل تصفيف الشعر ، وصبغة جائزة ، وحمامات الزيت للشعر، ويجوز النقش الحناء ولا يقاس على الوشم ، ولكن يشترط فيها ان لا تكون في مكان يمكن ان يراه الرجال الاجانب، وكل فعل غير محرم في ذاته فجائز.

وقد ينقلب المباح لذاته الى محرم لغيره ، فمثلا تصفيف الشعر وصبغة جائز ، فان علم ان الصبغة تضر بالشعر او بالبشرة فلا يجوز لقوله صلى الله عليه وسلم :”لا ضرر لا ضرار” ، وان كان تصفيف الشعر لفتاة او امرأة متبرجة ستخرج متبرجة فلا يجوز ، وان وضعت بعض مساحيق الوجه او الشفاه او العيون مما لم يثبت ضرره لتتزين به لزوجها ، وهي ممن تغطي وجهها فلا ترى في طريق عودتها من الصالون الى البيت فلا باس ، اما ان كانت متبرجة او ممن لا تستر وجهها وستخرج فيرى وجهها بما عليه ، فهذا محرم لغيره.

وكل فعل جائز في ذاته ينقلب الى محرم ان قام به رجل لامرأة او العكس.

كما ينتبه الى انه لا يجوز وضع المساحيق صعبة الازالة التي تعزل الماء مثل المناكير وغيرها على اعضاء الوضوء لانها تشكل مانعا حسيا لوصول الماء الى اعضاء الوضوء ، ولا على سائر الجسم لانها تشكل مانعا حسيا من اجزاء الغسل.

وينتبه الى انه شاع عند بعض النساء انه يجوز وضع المناكير على الاظافر على طهارة ثم يمسح عليها، وهذا لا يصح ولا يجزء الوضوء بوجود مانع حسي ابدا كما قرر العلماء .

وقد يكون هذا العمل مندوبا اليه ، ان كان فيه تزيين للمرأة لزوجها ، واعانة للرجل على غض بصره والاستغناء باهله عن النظر المحرم وخاصة في زمان الفتن، او لخطيبها العاقد عليها، ترغبا له في اتمام النكاح.

وحكم المال تبع لحكم العمل ، فما كان مندوبا او مباحا فكسبه حلال ، وما كان حراما فحرام.

ولكن ينتبه الى ان الواقع ان الصالونات تعتمد في دخلها على تزيين المتبرجات، او على الاعمال المحرمة ، او اصباغ الوجه لمن تخرج مسفرة عن وجهها، لذلك الاولى والاورع تجنب العمل في مثل هذه الحالات ،و اما ان انتبهت المزينة الى الحلال والحرام ، وكان عملها باذن زوجها او وليها ، ولم يستتبع القيام بهذا العمل فعل محرم او تضييع صلوات او ترك واجبات او اهمال تربية اولاد فلا باس في العمل والله تعالى اعلم.

والله اعلم

د. امجد علي سعادة

كلية الشريعة – الجامعة الاردنية

www.amjadsaadeh.com

 

 

6 تعليقات

  1. انا اعمل في ادارة لاحدى هكذا مراكز لا اعمل هذه الاعمال ولكن نجبر على ان يتم التسويق للنمص او الشعر المستعار ولو تجنبته ولكن اضطر احيانا للتسويق

  2. السلام عليكم ذكرت ياشيخنا انه (( وان كان تصفيف الشعر لفتاة او امرأة متبرجة ستخرج متبرجة فلا يجوز )) فكيف اعرف نواياها وهل دخلو حرام كمان ؟؟؟ وشكرا

  3. السلام عليكم، شيخنا الفاضل أنت قلت فيما كتبت أعلاه التالي:
    (وقد ينقلب المباح لذاته الى محرم لغيره ، فمثلا تصفيف الشعر وصبغة جائز ، فان علم ان الصبغة تضر بالشعر او بالبشرة فلا يجوز لقوله صلى الله عليه وسلم :”لا ضرر لا ضرار” ، وان كان تصفيف الشعر لفتاة او امرأة متبرجة ستخرج متبرجة فلا يجوز ، وان وضعت بعض مساحيق الوجه او الشفاه او العيون مما لم يثبت ضرره لتتزين به لزوجها ، وهي ممن تغطي وجهها فلا ترى في طريق عودتها من الصالون الى البيت فلا باس ، اما ان كانت متبرجة او ممن لا تستر وجهها وستخرج فيرى وجهها بما عليه ، فهذا محرم لغيره).اهـ
    ثم قلت ما يلي:
    (ينتبه الى ان الواقع ان الصالونات تعتمد في دخلها على تزيين المتبرجات، او على الاعمال المحرمة ، او اصباغ الوجه لمن تخرج مسفرة عن وجهها).
    ولكنك جعلت الحكم في النقل الأخير التورع رغم تحريمك له في النقل الأول!! فهل الترك يكون واجبا أم تورعا؟ والسؤال بناء على أن الورع ليس بواجب دائما.
    وجزاك الله خيرا

  4. بالنسبة لي اذا كنت تعملين في صابونيات نسائية ليس حرام فهو يمنحك الرزق الحلال. لكن وانا أقول لكن احذري النمص الحجابية او إزالتهما، والوشم …… فقد قال رسولنا محمد الحبيب الأمين الصادق صلى الله عليه وسلم: لعن الله النامصة والمتنمصة، والواشمة والمستوشمة، والواصلة والمستوصلة، والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله” كما قال مفتينا العزيز. اللهم اغفر ذنوب المؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الاحياء منهم والأموات الى يوم الدين. وتطكروا فالدال على الخير كفاعله.

  5. السلام عليكم : هل تزيين الأظافر حلال أم حرام ؟ لإني أود أن أفتح صالون تجميل الأظافر في لندن .في بريطانيا ؟

  6. جزاك الله خيرا يا شيخنا و بارك فيك فقد قدمت لي الجواب الشافي جعله الله في ميزان حسناتك

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

تابع

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 1,726 other followers

%d مدونون معجبون بهذه: