رفع المرأة صوتها في الصلاة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هل يجوز للمرأة الصلاة بصوت مرتفع قليلا وهي وحدها في غرفة ؟

وجزاكم الله كل خير

الإجابة : 

مشرف موقع وصفحات د.أمجد علي سعادة says:

 نعم يجوز لها ذلك ، فإنها إنما نهيت عن رفع صوتها بحضرة الرجال الأجانب ، ولم تُنْهَ عن رفع صوتها على كل حال ، فهي مأمورة بخفض صوتها عند التلبية مثلا في الحج أو العمرة ، ومأمورة  بخفض الصوت في أذكار صلوات الفريضة إذا صلينّ مع الجماعة وذلك لأن إظهار المرأة صوتها يخشى منه أن يتعلق بصوتها أحدٌ من الرجال يسمعه فيحصل بذلك فتنة ، ومن أمثلة ذلك في الشرع على سبيل المثال أيضا : أن الإمام  إن سها في صلاة الجماعة فإنه لا يشرع للنساء أن يكبرن لتنبيهه كالرجال وإنما يشرع لهن التصفيق لحديث أبي هريرة رضي الله عنه في الصحيحين قال : (( قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (التسبيح للرجال ، والتصفيق للنساء)) ، وذلك لئلا يرفعن أصواتهن بحضرة الرجال الأجانب ، و كذلك فإن المرأة لا يشرع لها أن تؤذن ولا أن تقيم للصلاة بل تشترط الذكورة فيمن يتصدى للأذان وإقامة الصلاة ، وهذا لا يعني أن صوت المرأة عورة كما يظن البعض ؛ لأنه لو كان كذلك لما جاز لها الكلام مع الرجال الأجانب أبدًا ، ومعلوم أن المرأة يجوز لها أن تتكلم مع الرجال لحاجة من غيرما خضوع في القول أو تليين له ، وقد قال جل وعلا :  ((فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَّعْرُوفًا)) ، وقد كانت الصحابيات رضوان الله عنهن يأتين النبي صلى الله عليه وسلم يسألنه عن أمور دينهن وحياتهن ويتفقهن في دينهن ، وكنّ يأتين صحابته من بعده فيسألنهم ، فدل ذلك على أن حديث المرأة مع الرجال الأجانب جائز بشرط أن يكون لحاجةٍ وأن يكون كلاما معروفًا خاليًا من الخضوع واللين ، والله عزوجل أعلى وأعلم .

2 thoughts on “رفع المرأة صوتها في الصلاة

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s