Posted in Uncategorized

انقل الى رحمة الله العلامة الشيخ فضل حسن عباس عالم الاردن ومفسرها اليوم الاربعاء 9-2 -2011


انقل الى رحمة الله العلامة الشيخ فضل حسن عباس عالم الاردن ومفسرها اليوم الاربعاء 9-2 -2011

فلله در العالم الفضل الذي ملء الدنيا علما وفضلا، مفسرا فقيها لغويا اديبا أريبا، نشهد له بالعلم والعبادة والعمل والخلق، وندعو له بالرحمة والمغفرة والعفو وعلو الدرجة، وان كان من عزاء فلنا وللامة ولأهل العلم، ونشهد أنه كان له لسان صدق وحق ولا تأخذه في الله لومة لائم ولا يجامل في العلم أحدا، ولكأني أرى الشاعر قد عناه بقوله:

عباس عباس إذا احدم الوغى                            والفضل فضل والربيع ربيع

رحمك الله يا شيخ الشيوخ ويا استاذ الاستاذين ويا عالم الدنيا والدين وأخلفنا فيك خيرا.

د. أمجد علي سعادة

ترجمة الشيخ

منقول عن موقع البوصلة ـ توفي ظهر اليوم الاربعاء (9/2) العلامة الدكتور فضل حسن عباس عن عمر يناهز 79 عاما قضاها في التعليم والتدريس وحلقات العلم وفي المساجد وفي المنتديات العلمية.
وبحسب ذويه سيصلى على الفقيد ظهر الخميس في مسجد الزميلي بالشميساني،ويدفن في مقبرة سحاب الاسلامية.
ويعد الشيخ فضل حسن عباس (مواليد بلدة صفورية في فلسطين في سنة 1932م) أحد أبرز علماء السنة في الأردن وأحد العلماء المعدودين في علوم التفسير وعلوم اللغة والبلاغة، إذ عرفه الناس من خلال كتبه ودروسه ومحاضراته في حلقات العلم.
وبرز الدكتور فضل عباس كأحد أهم علماء التفسير والتلاوة وكان ذلك في السبعينات حين سجلت له الإذاعة الأردنية 400 حلقة إذاعية في تلاوة القرآن الكريم وتفسيره، كانت باكورة مسيرته العلمية التي أثمرت فيما بعد نتاجاً كبيراً وهاماً من المؤلفات والنظرات الجديدة في تفسير القرآن الكريم.
فقد كان بيت والده مكاناً للعلماء الذين يرسلهم خاله الشيخ يوسف عبد الرزاق المدرس بكلية أصول الدين في الأزهر، وكان رجلاً صالحاً حيث أثنى عليه محمد زاهد الكوثري. أتم فضل عباس حفظ القرآن الكريم في بلدته وهو ابن عشر سنين، ثم حفظ من المتون العلمية: متن الغاية والتقريب في الفقه الشافعي، ومتن الرحبية في الفرائض، وجوهرة التوحيد في العقائد، والألفية، لابن مالك.
انتقل بعد ذلك إلى الدراسة في عكا، ودرس في المدرسة الأحمدية بجامع الجزار وبقي فيها بين عامي 1946م، و1947م. وبعد ذلك قرر التوجه إلى مصر عام 1948م ودخل المرحلة الثانوية فيها. بعد ذلك نجح في دخول كلية أصول الدين في الأزهر وتخرج فيها سنة 1952م وكان عمره آنذاك عشرين سنة، فكان أصغر طالب يتخرج فيها.
حصل على درجة الدكتوراة من الأزهر سنة 1972م، وكانت رسالته بعنوان “اتجاهات التفسير في مصر والشام”.
بقي الشيخ في مصر إلى سنة 1953م حين جاءه نبأ وفاة والده في لبنان فرحل إليها وبقي فيها سنة دون عمل، إلى أن وجد عملاً في صيدا في الأوقاف، فعمل فيها حتى سنة 1956م، وعمل بعد ذلك مع المفتي محمد أمين الحسني حتى سنة 1965م.
بعد تلك السنين رحل الشيخ فضل عباس إلى الأردن ليعمل واعظاً في عمّان سنة 1965م، ثم عيّن مدرساً في كلية الشريعة سنة 1966م، حيث أسند إليه علوم التفسير والحديث والتوحيد واللغة العربية وتلاوة القرآن الكريم.
انتقل بعد ذلك إلى الإمارات ليعمل هناك بين عامي 1975م و1978م ليعود بعد ذلك مدرساً في كلية الشريعة في الجامعة الأردنية حيث شغل منصب رئيس قسم أصول الدين لفترة طويلة.

مؤلفاته ..
· في علوم القرآن الكريم
ـ إعجاز القرآن الكريم.
ـ القصص القرآني، إيحاؤه ونفحاته.
ـ قصص القرآن الكريم، صدق حدث وسمو هدف.
ـ لطائف المنن وروائع البيان في دعوى الزيادة في القرآن.
ـ قضايا قرآنية في الموسوعة البريطانية، نقض مطاعن ورد شبهات.
ـ إتقان البرهان في علوم القرآن.
· في علوم البلاغة
ـ البلاغة، فنونها وأفنانها.
ـ بلاغتنا المفترى عليها بين الأصالة والتبعية.
· في الفقه والتصوف
ـ أنوار المشكاة في أحكام الزكاة.
ـ التوضيح في صلاتي التراويح والتسابيح.
ـ المنهاج، نفحات من الإسراء والمعراج.
ـ خماسيات مختارة في تهذيب النفس الأمارة.

الكاتب:

حاصل على درجة الدكتوراة في القضاء الشرعي والسياسة الشرعية من الجامعة الاردنية حاصل على شهادات عليا في القراءات القرانية والعلوم التربوية من الجامعة الاردنية عضو هيئة التدريس في كلية الشريعة -الجامعة الاردنية مستشار لموقع المستشار على شبكة الانترنت

4 thoughts on “انقل الى رحمة الله العلامة الشيخ فضل حسن عباس عالم الاردن ومفسرها اليوم الاربعاء 9-2 -2011

  1. أحسن الله عزاءنا في شيخنا ونسأل الله أن يكرمه ويوسع مدخله وأن يجزيه عن علمه خير الجزاء، وأن يحفظ علماءنا في الأردن وباقي الدول الإسلامية ولا نقول إلا ما يرضي ربنا
    إنا لله وإنا إليه راجعون اللهم أجرنا في مصيبتنا واخلف لنا خيرا منها

    أعجبني

  2. السلام عليكم ورحمة الله
    انا لله وانا اليه راجعون
    مهما قلت لن افي الشيخ حقه ويكفيه شهادة الامة بعلمائها وعامتها الكل يشهد له بالمواقف الجليلة والشخصية الرائعة التي تحلى بها الشيخ سواء من تعامل معه شخصيا او استمع الى دروسه واني اذ اعزي الامة بهذا المصاب , اخص بالعزاء الدكتور جهاد نصيرات والدكتور سليمان الدقور فكان حديثم عنه يشعر بمدى الحب والاجلال لهذا الشيخ الكريم
    رحمك الله شيخنا وجعلك الله من اهل الفردوس

    أعجبني

  3. رحمك الله يا شيخنا وعالمنا الجليل فضيلة الدكتور فضل عباس، لقد كنت نبع معرفة، ونهر علم ومدرسة في خلقك وآدبك واحترامك للغير
    وانا اليه راجعون وعظم الله اجر كل من احب الشيخ في الله وأحسن عزاءه
    نسأل الله العلي القدير أن يتغمد فقيدنا بواسع رحمته وأن يحشره مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا.

    أعجبني

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s